back to WLCU

World Lebanese Cultural Union

Lebanon Office

الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم

مكتب لبنان

 

 

سياسة - الراعي استقبل وفد رعية روما والشدراوي: يجب ان نتعاون للمحافظة على وجودنا من اجل حضورنا
Wed 17/08/2011 13:17

ا

وطنية - 17/8/2011 دعا البطريرك الماروني مار بشاره بطرس الراعي، ابناء الكنيسة "الى ترميم العلاقة مع الله، لانه اذا لم تقم علاقة سليمة مع الله فلن تقوم علاقة سليمة بين الناس"، وطالب "بالتعاون بين لبنان المقيم ولبنان المغترب انمائيا واقتصاديا واجتماعيا، للمحافظة على الوجود في لبنان حتى يبقى حضورنا فاعلا فيه".

كلام الراعي جاء خلال استقباله وفد الرعية المارونية في روما برئاسة الخور اسقف طوني جبران وحضور البطريرك الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير النائب البطريركي العام المطران بولس صياح والمطران الجديد حنا علوان والمطران مطانيوس الخوري.

 

الخور اسقف جبران

والقى الخور اسقف جبران كلمة باسم الوفد حيا فيها البطريرك الراعي، وقال:"يوم دعاكم الروح القدس لتكونوا خليفة بطرس على انطاكيا كتبتم بخط يدكم على ورقة الانتخاب شركة ومحبة. هذه الشركة تجلت في الفرح والامل الذي ولد في قلوب ابنائكم وسائر اللبنانيين الذين يريدون ان يعيشوا ويحيوا في المحبة التي تجمع ولا تفرق التي لا تعرف البغض ولا مكان للانانية عندها، بل تعرف فقط العطاء بفرح لا محدود".

وتابع:"هذا الامل الذي كبر في قلب كل منا عندما رأيناكم كأب وقائد تجمعون تحت سقفكم الزعماء الموارنة حيث استطعتم ان تقولوا لهم ان الهم الاول والاخير يجب ان يكون عندهم هو انهم ينتمون الى كنيسة واحدة وعليهم واجبات تجاه ابنائها".

واضاف:"هذا الرجاء في الشركة والمحبة دخل الى كل بيت في الاغتراب اللبناني والماروني، ونحن اليوم هنا قد اتينا من رعية مار مارون - روما ملتزمين عيش الشركة والمحبة في عائلتنا ورعيتنا، ومدركين ان المسيح الرب والراعي الصالح، يعرفنا نحن خرافه، ساعين كل يوم الى معرفته اكثر فأكثر بكلمة الانجيل وتعليم الكنيسة، والى الاتحاد مع غبطتكم كأب ومعلم بحيث نستطيع ان نبني وحدتنا في الشهادة لمحبته بالعمل والحق".

وقال:"نحن اليوم اتينا الى هذا الصرح لكي نطلب بركتكم لنا ولعيالنا وشبيبتنا ونعدكم اننا نصلي من اجلكم لكي يعطيك الرب الذي اختاركم لرعاية القطيع الصغير الحكمة والشجاعة ليبقى صوتكم ضمير لبنان الصارخ ضد الظلم وتكملوا مسيرة اسلافكم الذين قدموا حياتهم لاجل قطيعهم الصغير".

وختم:"نستودعكم بين يدي أمنا مريم العذراء سيدة قنوبين، طالبين منها ان تحميكم وتظللكم بستر حمايتها لكي تقودوا السفينة الى ميناء الخلاص".

 

بدوره رد الراعي بكلمة رحب فيها برعية روما وشكر للخور اسقف جبران كلمته، وقال: "انها فرصة كبيرة ان نلتقي بكم في لبنان. نحن بأمس الحاجة في لبنان وبلاد الانتشار حيث يتواجد ابناء كنيستنا لعيش شعار شركة ومحبة لان شعبنا بحاجة لاعادة ترميم العلاقة مع الله اولا لا سيما ان الكثير من ابنائنا قد ضلوا الطريق بمفهومها الروحي. لذلك بدأ المجتمع المسيحي عامة والماروني خاصة بالتفتت لانه اذا لم تقم علامة سليمة مع الله فلن تقوم علاقة سليمة بين الناس. لذلك دعوتنا للموارنة والمسيحيين بالعودة لعيش العلاقة مع الله، ما يقتضي بنا روحانية جديدة وربط الموارنة بالله اولا لان هذا الارتباط جعلهم يتحدون ويقاومون الصعوبات التاريخية التي مروا بها، لا سيما في هذا الوادي المقدس حيث عاشوا لاكثر من 400 سنة تحت الصخور والانقسامات التي نراها اليوم في السياسة وفي الانتخابات هي نتيجة بعدنا عن الله".

واضاف:"ان السينودس الذي عقد في روما من اجل الشرق الاوسط ركز على العودة الى الهوية والى الاصالة كأبناء هذه المنطقة العربية للمحافظة على وجودنا في هذه المنطقة. ونحن نحييكم لانكم تدعمون اهلكم في لبنان ليبقوا فيه الخميرة في هذا المجتمع وفي الشرق. وجودنا في لبنان يجب ان يكون فاعلا ما يقتضي ان يتعاون الجميع انمائيا واقتصاديا واجتماعيا للمحافظة على وجودنا من اجل حضورنا".

 

الشدراوي

ثم استقبل البطريرك الراعي وفد الجامعة الثقافية اللبنانية في العالم برئاسة عيد الشدراوي الذي وضع البطريرك في صورة التحرك الذي تقوم به الجامعة مع المسؤولين السياسيين والروحيين لتوحيد الكلمة حول ضرورة اشراك المغتربين اللبنانيين في الحياة السياسية عبر المشاركة في الانتخابات السياسية المقبلة، مؤكدا سعي الجامعة على حض المغتربين اللبنانيين على تسجيل اولادهم في السفارات اللبنانية بغية الحصول على الجنسية اللبنانية.

واكد البطريرك امام الوفد " دعم هذا التحرك لما للبنانيين المغتربين من دور في الحياة الاقتصادية اللبنانية، وحضهم على متابعة التواصل مع وطنهم الام".

اثر اللقاء اشار الشدراوي الى "ان الجامعة ستتابع لقاءاتها الدولية في دول الانتشار وستضع البطريرك في صورة اللقاء التي ستعقدها ليتمكن غبطته من متابعة الامور مع المسؤولين السياسيين في لبنان".

واستبعد الشدراوي "من ان يتمكن المغتربون من المشاركة في الانتخابات النيابية المقبلة نظرا للشغور الحاصل في عدد كبير من السفارات اللبنانية".

 

زوار

ثم استقبل الراعي مدير عام الصندوق الاجتماعي الماروني الاب نادر نادر الذي وضعه في صورة المشاريع الجديدة التي يقوم بها الصندوق لا سيما بعد وضع حجر الاساس في المشروع السكني في بلدة القرية - شرق صيدا.

كذلك التقى الراعي سفير لبنان في هنغاريا شربل اسطفان وراعي ابرشية صيدا للموارنة المطران شكرالله نبيل الحاج والشيخ نوفل الشدراوي.


© NNA 2011 All rights reserved

 

رئيس مكتب لبنان طوني قديسي 920477-03

lebanon.office@wlcu.com – www.wlcu.com

سنتر جيما، الطابق التاسع، اوتوستراد ضبيه، لبنان – هاتف / فاكس: ٥٤٠٠١٥- ٤- ٩٦١

GEMA Center, 9th floor – Dbayeh Highway, Lebanon – Tel / Fax: +961-4-540015

back to WLCU