back to WLCU

World Lebanese Cultural Union

Lebanon Office

الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم

مكتب لبنان

ماضي في عشاء الجامعة اللبنانية الثقافية: الدعم الكامل لمؤسسة الجيش  

 

الخميس 07 آب 2014 الساعة 11:53

وطنية - أقامت "الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم" برئاسةاليخندرو خوري فارس عشاءها السنوي في فندق "لو رويال" في ضبيه، تم في خلاله تكريم الرئيس السابق للجامعة عيد الشدراوي، في حضور ممثل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي المطران ادغار ماضي، ممثل الرئيس ميشال سليمان المهندس وسام بارودي، ممثل الرئيس أمين الجميل الوزير السابق سليم الصايغ، ممثل الرئيس سعد الحريري النائب السابق انطوان اندراوس، ممثل رئيس تكتل التغيير والاصلاح النائب العماد ميشال عون سعد حنوش، وزير التربية والتعليم العالي الياس بوصعب، وزير السياحة ميشال فرعون، ممثل وزير الاعلام رمزي جريج مستشاره اندريه قصاص، ممثل رئيس تيار المردة النائب سليمان فرنجية الاستاذ سليمان فرنجية، النائب نعمة الله ابي نصر، ممثل رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع العميد وهبي قاطيشا، رئيس المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن، رئيس الرابطة المارونية سمير ابي اللمع، ممثل المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم العقيد روجيه صوما، ممثل المدير العام لامن الدولة اللواء جورج قرعة النقيب جورج داغر، مديرة الوكالة الوطنية للاعلام لور سليمان صعب، وفد من المؤسسة المارونية للانتشار، الامين العام للجامعة طوني قديسي وعدد من السفراء وشخصيات رسمية سياسية واعلامية وديبلوماسية واغترابية.

قديسي
افتتاحا النشيد الوطني، وبعد الوقوف دقيقة صمت على ارواح شهداء الجيش، ألقى قديسي كلمة حيا في مستهلها الجيش، مؤكدا ان "لبنان في القلب والفكر ونحن لبنانيون منتشرون ولكننا لم نتغرب يوما عن لبنان، فلا انتشار من دون لبنان ولا لبنان من دون انتشار، لان هوية لبنان من دون المنتشرين في العالم تبقى ناقصة وكما ان لبنان في حاجة الينا نحن ايضا بحاجة اليه".

وأشار الى ان "الجامعة هي المؤسسة شبه الوحيدة في العالم التي تطال نشاطاتها كل القارات في 27 دولة ورسالتها هي جمع اللبنانيين في العالم والعمل على تواصلهم مع بعضهم ومع بلدهم لبنان وهي تعمل من اجل وحدة الجامعة والاغتراب اللبناني في العالم".

وكشف عن انعقاد مؤتمر للشبيبة في العام المقبل في لبنان يضم شبابا من القارات كلها بهدف تعزيز التواصل في ما بينهم وبين شبيبة لبنان وشبيبة الاغتراب.

ونوه بدور بلدية ضهور الشوير في جمع المغتربين من خلال مهرجان عيد المغتربين الذي تنظمه ومن ضمنه مسابقة انتخاب ملكة جمال المغتربين.

اسبر
ثم القت رئيسة الشبيبة اللبنانية في الجامعة الثقافية نسرين اسبر كلمة اكدت فيها ان "الشبيبة تعمل على جمع اللبنانيين في بلاد الانتشار بهدف تقديم الخير لبلدهم الام لبنان والتواصل مع الشبيبة فيه مع المحافظة على القيم التي ورثوها من آبائهم واجدادهم".

ماضي
بعد ذلك القى المطران ماضي كلمة فقال: "اتوجه اليكم بكلمة ترحيب باسم غبطة ابينا البطريرك مار بشاره بطرس الراعي، واقول لكم بانكم سند لبنان انكم ارزة لبنان وقلعة بعلبك، لبنان بحاجة اليكم كما انتم بحاجة الى لبنان، هناك وسائل عدة تساعدون فيها وطنكم لبنان:

اولا: زيارة هذا الوطن الحبيب مع عائلاتكم كل سنة.

ثانيا: السعي الى استرجاع الجنسية اللبنانية لكم ولاولادكم والتعاون مع المؤسسة المارونية للانتشار "سجل ما تؤجل".

ثالثا: مساعدة عينية مالية لاهلكم والمحتاجين في هذا الوطن بذلك تساعدهم على البقاء في هذا الوطن الحبيب لبنان.

رابعا: عدم بيع اراضيكم في بلداتكم في لبنان، واذا لم يكن لكم قطعة ارض في بلدتكم تملكوا حسب ثورتكم ليبقى لبنان للبنانيين.

خامسا: اناشدكم ان تساهموا في شراء انتاج وطنكم "صنع في لبنان" في البلدان المقيمين فيها ساهموا في شراء زيت وزيتون لبنان، نبيذ وعرق لبنان، وكل ما صنع في لبنان، صناعته لبنانية تساعد على احياء اقتصاد وطننا لبنان وتثبيت شعبه بارضه".

واكد الدعم الكامل لمؤسسة الجيش، داعيا الى الصلاة لراحة انفس شهدائه.

وختم: "واليوم تعيد كنيستنا عيد التجلي، لبنان يتجلى بجيشه، لبنان يتجلى بالمنتشرين في العالم".

فارس
كما القى رئيس الجامعة فارس كلمة رحب فيها بالحضور، فقال: "نجتمع لنحتفل بسنة جديدة من عمل جامعتنا، فنحن اليوم اكثر قوة واتحادا من اي وقت مضى، وعلى الرغم من الاوضاع الصعبة في الشرق الاوسط، وخصوصا في لبنان فان السلطات اللبنانية اصبحت واعية اكثر واكثر لاهمية الاغتراب وموقعه على جدول اعمال لبنان".

اضاف: "لقد استمعت في خلال ايام العمل الطويلة والزيارات التي قمت بها الى مختلف آراء السياسيين ورجال الدين والرسميين، وعلمت ان نشاطات المغتربين اثرت ايجابا على مخططاتهم الخاصة، وفي كل الاجتماعات التي عقدناها كانت رسالتنا واضحة وعبرنا عن خوفنا وقلقنا من الوضع، واستعدادنا للمشاركة اكثر فاكثر في بناء لبنان بحلة جديدة، كما تطرقنا الى حاجة لبنان لاستعادة موقعه الريادي في الشرق الاوسط لان لبنان مهما كان صغيرا في حجمه سيبقى مثالا للديموقراطية والتطور والانفتاح، كما تداولنا في الحاجة لخلق سياسة جديدة تساعد على بقاء الشباب اللبناني في بلده وتؤمن له فرص عمل ومعيشة وتطورا على الصعيد الشخصي من اجل حياة افضل في بلده".

وتابع: "وتناولنا في اجتماعاتنا ايضا الحاجة لحل كل المشاكل السياسية التي تهدد لبنان واستقراره وشجعنا كل الاطراف لايجاد حلول لانتخاب رئيس للجمهورية، وطلبت من كل الاطراف من دون استثناء ان يضعوا مصالحهم الخاصة جانبا، وان يحافظوا فقط على مصلحة لبنان واللبنانيين، كما تطرقنا الى وضع اللاجئين السوريين والفلسطينيين والعراقيين وغيرهم، نحن نعلم ان لبنان بلد كريم ولكن هذه المشكلة من شأنها ان تدمر حالتنا الاجتماعية ووضعنا الاقتصادي والاجتماعي في لبنان، وتطرقنا الى دور الاغتراب في حل هذه المشاكل وتأثيرنا سيكون من خلال تاثيرناالخاص على الحكومات في اكثر من 27 بلد من العالم".

وشكر كل من عمل من اجل الجامعة والمغتربين، موجها تحية الى "الشباب لانهم هم المستقبل"، آملا النجاح في العمل على تطوير نظام الجامعة الداخلي وعلى ابقاء روابط الصداقة بين اللبنانيين والمغتربين ليبقى لبنان والاغتراب واحدا".

الشدراوي
وقدم فارس الى الشدراوي درع الجامعة عربون تقدير وشكر لعطاءاته للجامعة وللانتشار في العالم.
وكانت لشدراوي كلمة شكر فقال: "نعم نحن اللبنانيون المنتشرون في اقطار العالم كنا وما زلنا رواد النهضة في المجالات الصناعية والتجارية والمصرفية والطبية والهندسية والاعمار والاتصالات والفن والموسيقى والموضة حيث ارتقينا ارقى المستويات. وجعلنا نصب اعيننا ربط اواصر الصداقة والقربى بين جميع اللبنانيين المنتشرين في العالم وبين الوطن الام لبنان، وذلك لتأمين أفضل السبل لحماية الوطن ودعم ركائز مقوماته، وما وجودكم معنا هنا بالذات في هذه الظروف العصيبة بالاضافة الى تحملكم مشقات السفر من انحاء العالم كافة سوى الدليل الساطع على التزامكم لتحقيق هذه الاهداف. ونعلم جميعا أننا سنبقى بفضل جهودكم المشكورة ندعم عملية عودة المغتربين الى لبنان كما ندعم كافة قضاياه المحقة والمصيرية امام المجتمع الدولي، ونؤكد دفاعنا المستمر عن لبنان بوجه كل من يحاول تدمير وطننا الحبيب".

وشكر وزارةالخارجية والمغتربين، وزارة الداخلية، الرابطة المارونية، المؤسسة المارونية للانتشار، وكل من ساهم معنا في مشروع استرجاع الجنسية اللبنانية وحق الاقتراع لكل من يتحدر من اصل لبناني".


=================و.خ


http://www.nna-leb.gov.lb/ar/show-new s/109629/ماضي-في-عشا-الجامعة-اللبنانية-الثقافية-الدعم-الكامل-لم-سسة-الجيش

lebanon.office@wlcu.com – www.wlcu.com

سنتر جيما، الطابق التاسع، اوتوستراد ضبيه، لبنان – هاتف / فاكس: ٥٤٠٠١٥- ٤- ٩٦١

GEMA Center, 9th floor – Dbayeh Highway, Lebanon – Tel / Fax: +961-4-540015

back to WLCU